المؤلف:
أبو عبد الرحمن محمد بن فضيل بن غزوان بن جرير الضبي مولاهم الكوفي(195هـ).
اسم الكتاب الذي طبع به ووصف أشهر طبعاته:
طبع باسم:
كتـاب الـدعـاء
تأليف محمد بن فضيل بن غزوان الضبي، حققه وخرج أحاديثه أحمد البزرة، وصدر عن مكتبة لينة للنشر والتوزيع بالمنصورة ـ مصر، سنة 1415هـ.
توثيق نسبة الكتاب إلى مؤلفه:
تحققت نسبة هذا الكتاب إلى مؤلفه من خلال العوامل التالية:
1- ذكر هذا الكتاب ونسبه إلى مؤلفه أصحاب كتب الفهارس؛ كابن النديم(الفهرست:316)
و سزگين (تاريخ التراث 1/272)، وكحالة(11/130 - 131)
2- اقترن ذكر هذا الكتاب بذكر مؤلفه عند المترجمين له؛ كالذهبي ((سير النبلاء 9/173، تذكرة الحفاظ 1/315)، والزركلي (الأعلام 7/223 -224).
3- وقد رُوي الكتاب من ناسخه الحافظ ابن عساكر إلى مؤلفه بالسند الصحيح كما أن عليه سماعات أخرى عن ابن عساكر.
وصف الكتاب ومنهجه:
احتوى هذا الكتاب على(161) حديثًا مسندًا، كلها تدور حول موضوع الدعاء، بيد أنها لم ترتب تحت أبواب أو عناوين، ليس ذلك فحسب؛ بل إن أحاديث الكتاب لم يراع فيها أن تكون كل مجموعة في موضوع واحد، وإن لم تندرج تحت عنوان.
وقد شمل الكتاب على أحاديث مرفوعة وموقوفة ومقطوعة، غير أن أسانيد الكتاب قد شابها الضعف في كثير منها، لكن المتون في الغالب لها متابعات وشواهد وطرق أخرى جيده.
وإنما أتت مادة الكتاب كذلك، لأن موضوع الدعاء مما عدوه في فضائل الأعمال، والتي تبين بعض أهل العلم القول بأنه يتساهل فيها ما لا يتساهل في العقائد والأحكام.
     
     
   
   
 
 
جميع الحقوق محفوظة لشركة رواية إيجيكوم