حكمة وعبرة

قال الأحنف بن قيس ( إن عجبت لشيء فعجبي لرجال تنمو أجسامهم وتصغر عقولهم .

  • موعظة اليوم

    المتوانون عن الجهاد
    خطب علي رضي الله عنه، فكان مما قال: أما بعد: فإن الجهاد باب من أبواب الجنة، فمن تركه رغبة عنه ألبسه الله ثوب الذل، وشمله البلاء، ولزمه الصغار، وسِيمَ الخسفَ، ومنع النَّصف، ووالله ما غزي قوم في عقر دارهم إلا ذلوا. فيا عجبًا في جد هؤلاء في باطلهم، وفشلكم في حقكم، فقبحًا لكم وترحًا، حين صرتم هدفًا يرمى، وفيئًا ينتهب. يغار عليكم ولا تغيرون، وتُغْزَوْن ولا تغزون، ويعصى الله وترضون... يا أشباه الرجال ولا رجال، ويا أحلام الأطفال، وعقول ربات الحجال.. وخطب في هذا المعنى فقال: أيها الناس المجتمعة أبدانهم، المختلفة أهواؤهم، كلامكم يوهي الصم الصِّلاب، وفعلكم يطمع فيكم عدوكم. تقولون في المجالس: كيت وكيت، فإذا جاء القتال قلتم: حيدي حياد، ما عزت دعوة من دعاكم، ولا استراح قلب من قاساكم. أعاليل أباطيل. سألتموني التأخير، دفاعَ ذي الدَّين المطول، هيهات لا يمنع الضيمَ الذليلُ، لا يُدْرَك الحقُّ إلا بالجد. أيَّ دار تمنعون؟ أم مع أي إمام بعدي تقاتلون؟ المغرور - والله - من غررتموه، ومن فاز بكم فاز بالسيف الأخيب ..

  • حكمة

    سُبحانُ مَن ذَلَّت لَهُ الأَشرافُ
    ... *** ...
    أَكرَمُ مَن يُرجى وَمَن يُخافُ

  • حديث

    حَدَّثَنَا خَلَفُ بْنُ هِشَامٍ ، حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ ، ح قَالَ : وَحَدَّثَنِي أَبُو الرَّبِيعِ الزَّهْرَانِيُّ ، وَأَبُو كَامِلٍ الْجَحْدَرِيُّ ، قَالَا : حَدَّثَنَا حَمَّادٌ ، عَنْ أَبِي عِمْرَانَ الْجَوْنِيِّ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الصَّامِتِ ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ ، قَالَ : قَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ : " كَيْفَ أَنْتَ إِذَا كَانَتْ عَلَيْكَ أُمَرَاءُ يُؤَخِّرُونَ الصَّلَاةَ عَنْ وَقْتِهَا ؟ - أَوْ - يُمِيتُونَ الصَّلَاةَ عَنْ وَقْتِهَا ؟ " قَالَ : قُلْتُ : فَمَا تَأْمُرُنِي ؟ قَالَ : " صَلِّ الصَّلَاةَ لِوَقْتِهَا ، فَإِنْ أَدْرَكْتَهَا مَعَهُمْ ، فَصَلِّ ، فَإِنَّهَا لَكَ نَافِلَةٌ " وَلَمْ يَذْكُرْ خَلَفٌ : عَنْ وَقْتِهَا

  • حكمة

    سُبحانُ مَن ذَلَّت لَهُ الأَشرافُ
    ... *** ...
    أَكرَمُ مَن يُرجى وَمَن يُخافُ

  • موعظة اليوم

    إكرام الجليس
    قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما: أفضل الحسنات إكرام الجليس.

 
جميع الحقوق محفوظة لشركة رواية إيجيكوم