المؤلف:
إبراهيم بن محمد بن الحارث بن أسماء بن خارجة بن حصن الفزاري، المتوفى سنة 186هـ.
اسم الكتاب الذي طبع به ووصف أشهر طبعاته:
طبع باسم:
السـير
رواية محمد بن وضاح القرطبي، عن عبد الملك بن حبيب المصيصي، عن أبي إسحاق الفزاري، بدراسة وتحقيق الدكتور فاروق حمادة، طبعة مؤسسة الرسالة، سنة 1408 هـ.
توثيق نسبة الكتاب إلى مؤلفه:
لقد اجتمعت عدة دلائل تدل على صحة نسبة هذا الكتاب إلى مؤلفه منها:
1- إسناد الكتاب الذي نقل به إلينا قوي، متصل إلى المصنف.
2- الأسانيد التي سيقت بها مادة الكتاب تبدأ بالشيوخ الذين اشتهر الفزاري بالأخذ عنهم.
3- شهرة الكتاب عند الأئمة، وتتابعهم على نسبته إليه، وحسبك توثيقا قول الشافعي رحمه الله تعالى: " لم يصنف أحد في السير مثل كتاب أبي إسحاق "
وصف الكتاب ومنهجه:
يعد كتاب السير من أقدم الكتب التي تناولت موضوع المغازي والسير والجهاد، وما يتعلق بذلك من أحكام وتشريعات، وقد انتهج المؤلف رحمه الله طريقة حسنة؛ إذ إنه يستدل لكل مسألة بحديث مرفوع، فإن لم يجد فبقول صحابي، ثم يدلل عليها بعد ذلك بما جاء عمن بعد الصحابة، حتى ينتهي إلى شيوخه من أتباع التابعين، ومن ثم فالكتاب أصل في معرفة فقه المغازي والسير والجهاد.
وقد استفاد من الكتاب ونقل عنه كثيرون ممن جاءوا بعد مؤلفه كالإمام ابن جرير الطبري في كتابه " تهذيب الآثار"، وابن قتيبة الدينوري في كتابه " غريب الحديث ".
     
     
   
   
 
 
جميع الحقوق محفوظة لشركة رواية إيجيكوم